الجزائر ترد على التقارب المغربي الإسرائيلي بنشر صواريخ قبالة الحدود المغربية‎‎

أظهرت صور نشرتها صفحات ووسائل إعلام جزائرية أنظمة صواريخ أرض-جو روسية الصنع من طراز S-350 مثبتة على قواعد عسكرية جزائرية قريبة من الحدود الشرقية للمملكة.

وتناقلت العديد من المنتديات ووسائل الإعلام الرقمية القريبة من مناطق نفوذ الجزائر هذه الصور، معتبرة أنها بمثابة رد جزائري على التقارب المغربي الإسرائيلي الأخير والذي توج بزيارة رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي للمملكة.

وقد تبينت صحة هذه الصور في ما بعد، حيث تم بالفعل التقاطها من قاعدة بوفاريك؛ وهي خاصة بمنظومة صواريخ أرض-جو روسية الصنع من طراز S-350، بعد شرائها في عام 2020.

وأصبحت الجزائر أول مشتر لنظام صواريخ أرض-جو روسي الصنع. ولا تزال هناك شكوك حول أصل هذه الصور التي ربما تكون قد سربتها القيادة العسكرية الجزائرية لإظهار قوتها المسلحة في مواجهة المغرب، الذي يبرم المزيد من العقود والاتفاقيات الدفاعية مع إسرائيل للحصول على منظومة Dome أو Barak-8.

ويهدف نظام صواريخ أرض-جو S-350 إلى تعزيز الدفاعات الجوية الجزائرية لاعتراض كل من الطائرات المأهولة والصواريخ الباليستية.

إقرأ أيضا :  الرئيس الكيني يعلن سحب بلاده الاعتراف بـ "جمهورية البوليساريو" الوهمية

لهذه الأغراض، يبلغ مداها 120 كيلومترا ضد الطائرات المأهولة و30 كيلومترا للصواريخ. هذه النطاقات تجعل S-350 نظامًا متوسط المدى.

وتشمل هذه الفئة من الترسانة الجزائرية أيضا أنظمة Buk-M2 و S-300. يُحمل نظام السلاح على مركبة جرار مدفعية BAZ-6909 ويطلق نفس المقذوفات مثل نظام S-400 Triumph ، والذي يخضع لعقوبات قانون مكافحة الإرهاب الأمريكية CAATSA.

ويأتي S-350 مع نظام رادار وقمرة قيادة. لديها القدرة على الانتشار في غضون خمس دقائق من وصولها إلى موقع إطلاق النار. تُظهر الصور المنشورة على الإنترنيت منشآت عسكرية يُقال إن خمسة من أنظمة الأسلحة هذه على الأقل متمركزة فيها.

وحسب مينا ديفينس، وهي بوابة تحلل القدرات العسكرية لدول المغرب العربي المنحازة للجزائرية، فإن الصور تظهر قاعدة عسكرية للقوات الجوية الجزائرية.

ويمكن أن تكون المطارات العسكرية لبوفاريك أو البليدة، بالقرب من العاصمة، في شمال البلاد. تقع هذه القاعدة الجوية على بُعد 115 كيلومترا فقط من الحدود المغربية، وهي مسافة في مدى نظام S-350 تقع مدينة وجدة المغربية الحدودية على بعد 15 كيلومترا إلى الغرب.

إقرأ أيضا :  رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة والمغرب .. محطات بارزة وتغييرات مستبعدة

#الجزائر #ترد #على #التقارب #المغربي #الإسرائيلي #بنشر #صواريخ #قبالة #الحدود #المغربية

زر الذهاب إلى الأعلى