الجنرال الفاروق بلخير يُطالع التجربة العسكرية الإسرائيلية في الدفاع والاستخبار

في ختام زيارته، أجرى بيني غانتس، وزير الدفاع الإسرائيلي، محادثات مع الجنرال دوكور دارمي الفاروق بلخير، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية، في إطار الزيارة التي يقوم بها لإسرائيل للمشاركة في مؤتمر “الابتكار والتطوير العسكري”.

وقال غانتس إنه “منذ زيارته للمغرب في نونبر من العام الماضي، تم إحراز “تقدم كبير في العلاقات الدفاعية بيننا، بما في ذلك التوقيع على مذكرة تفاهم بشأن الدفاع”.

وأضاف وزير الدفاع الإسرائيلي: “نحن ملتزمون بتعميق العلاقات بين بلدينا وشعبنا”.

وخلال هذا المؤتمر، اطلع الجنرال دوكور دارمي بلخير الفاروق على عرض حول سلاح المدفعية الإسرائيلي؛ بما فيها إدارة المعارك المستقبلية، وهيكلة القوة العسكرية وأساليب القتال الحديثة.

ويعد هذا الأسبوع أساسا لتعزيز الشراكة والتعاون العسكري بين دول المنطقة والعالم، ويشكل فرصة للتعلم بحيث شارك فيه حوالي ثلاثة آلاف من قادة جيش الدفاع، أضف إلى 7 قادة من جيوش العالم، و24 بعثة عسكرية، و200 من قيادي الجيوش رفيعي المستوى دوليا.

كما اطلع الجنرال دوكور دارمي بلخير الفاروق، وفقا لمصادر هسبريس، على قدرات قتالية ومراحل إدارة معركة في الميدان القتالي من خلال مناورة نارية متعددة الأبعاد اعتمدت الابتكار والتحديث المطلوب في الميدان القتالي الحديث، اشتركت فيها أذرع متعددة من وحدات الجيش من مسيرات ومقاتلات حربية مرورا بسلاح المدفعية والدبابات وصولا إلى سلاح الهندسة القتالية.

إقرأ أيضا :  ‪ الشرقاوي: حكومة تونس في قبضة الجزائر‬

وشمل الأسبوع العسكري تحديثات وتجديدات عديدة طالت كيفية التأهيل الجسماني والفكري للمقاتلين والوسائل المتقدمة التي من شأنها مساعدة القائد في الميدان، مرورا بالوسائل والصناعات المتطورة عبر عرض وسائل قتالية جديدة متطورة تساهم في مساعدة القوات من مسيرات وروبوتات وغيرها.

كما اطلع المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية على آليات توفير المعلومات الاستخباراتية وأهميتها والدفاع متعدد الأبعاد، مع اعتماد ضربات متعددة الأبعاد والهجمات التكتيكية، وصولا إلى تجسيد مناورة اعتمدت مراحل عديدة اختصرت آلية القتال في الميدان القتالي الحديث تشمل سبع مراحل. وتبدأ من الدفاع متعدد الأبعاد والضربات متعددة الأبعاد، والتمركز من خلال دخول بري متعدد الأبعاد حتى مرحلة تلقي المعلومات الاستخباراتية التي تعطي القائد قدرة الاطلاع على صورة الوضع وبناء عليه يتم استخدام الوسائل المتاحة له.

بعد الكشف ومهاجمة العدو، يتم العمل على إقفال الدوائر القتالية بسرعة، قبل مراحل تفعيل القدرات النارية البرية والجوية وتنفيذ الهجمات.

وهذه هي المرة الأولى يجتمع فيها ممثلون عن جيوش العالم في ثكنة واحدة لمناقشة قضايا تتعلق بقضايا التحديث والابتكار في مجالات عسكرية.

إقرأ أيضا :  باحثون مغاربيون يحاولون ملامسة "تقاطبات الجوار" في قضية الصحراء

وكان الجنرال أفيف كوخافي، رئيس هيئة الأركان العامة الإسرائيلية، قد التقى عددا من قادة الأركان المشاركين؛ من بينهم الجنرال دوكور دارمي بلخير الفاروق، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية المغربية وقائد المنطقة الجنوبية.

#الجنرال #الفاروق #بلخير #يطالع #التجربة #العسكرية #الإسرائيلية #في #الدفاع #والاستخبار

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى