بلجيكا تساند الحكم الذاتي بالصحراء .. والرباط تفتح صفحة جديدة مع بروكسيل

صرحت وزيرة الشؤون الخارجية والشؤون الأوروبية والتجارة الخارجية والمؤسسات الثقافية الفيدرالية لمملكة بلجيكا، حجة لحبيب، بأن مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب سنة 2007، يمثل “أساسا جيدا لحل مقبول من لدن الأطراف” المعنية بقضية الصحراء.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقده مساء اليوم الخميس بمقر وزارة الخارجية بالرباط ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والمغاربة المقيمين بالخارج، مع نظيرته البلجيكية.

وشددت المسؤولة الحكومية البلجيكية على أن مخطط الحكم الذاتي، “يمثل مجهودا جادا وذا مصداقية للمغرب وأساسا جيدا لحل مقبول من لدن الأطراف”.

وفي هذا الإطار، جددت الوزيرة البلجيكية دعم بلادها، منذ أمد طويل، للمسلسل الذي ترعاه الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من لدن الأطراف.

وقالت إن بروكسيل تضم عددا كبيرا من المهاجرين المغاربة الذين يساهمون اليوم في الاقتصاد الوطني البلجيكي، ويلعبون دورا مهما في ربط أواصر التعاون مع الرباط.

من جانبه، قال ناصر بوريطة إن الزيارة التي تقوم بها الوزيرة البلجيكية تدخل ضمن سياق تعزيز التعاون المشترك مع بلجيكا وفتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين.

إقرأ أيضا :  برلمانيون يقضون عقوبات حبسية ويتغيبون عن الجلسات دون مس التعويضات

كما تعكس هذه الزيارة، يضيف بوريطة، “الصداقة الكبيرة بين العائلتين الملكيتين، على اعتبار أنهما أساس هذه العلاقات”، موردا: “لقد تبادلنا الحديث حول صداقتنا القديمة وتعاوننا المستمر، وأكدنا ضرورة عقد اللجنة العليا المشتركة، التي لم تنعقد منذ أكثر من عشر سنوات، في العام المقبل”.

وكشف وزير الخارجية أن بلجيكا هي ثاني شريك اقتصادي للمغرب وعاشر مستثمر في البلاد، وفي المرتبة السابعة من حيث استقبال مغاربة العالم، بينما يحتل المغرب المرتبة 42 في التبادل التجاري بالنسبة لبلجيكا.

وسجل الإعلان المشترك الصادر عن لقاء بوريطة وحجة أن الوزيرين يتفقان على الاختصاص الحصري للأمم المتحدة في رعاية المسلسل السياسي لنزاع الصحراء، ويجددان التأكيد على دعمهما لقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2602 الذي ينص على دور ومسؤولية الأطراف في البحث عن حل سياسي واقعي وعملي ودائم وقائم على التوافق لهذا النزاع.

وأبرز المصدر ذاته أن المغرب وبلجيكا يرحبان كذلك بتعيين المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، ستافان دي ميستورا، ويجددان التأكيد على دعمهما النشط لجهوده الرامية إلى الدفع بالمسلسل السياسي على أساس القرارات ذات الصلة الصادرة عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

إقرأ أيضا :  فرانسوا هولاند لهسبريس: فرنسا مطالبة بتجاوز سوء الفهم مع المغرب

وبهذا الموقف، تكون بلجيكا قد انضمت إلى لائحة البلدان الأوروبية التي تدعم بشكل واضح مخطط الحكم الذاتي كإسبانيا، وفرنسا، وألمانيا، وهولندا، وقبرص، واللوكسمبورغ، وهنغاريا، ورومانيا والبرتغال وصربيا.

#بلجيكا #تساند #الحكم #الذاتي #بالصحراء #والرباط #تفتح #صفحة #جديدة #مع #بروكسيل

زر الذهاب إلى الأعلى