شيري يشجب القرار العدائي للرئيس التونسي

صورة: أرشيف

محمد ايت حساينالأحد 28 غشت 2022 – 19:30

ردود فعل غاضبة خلّفها استقبال الرئيس التونسي قيس سعيد لإبراهيم غالي، زعيم عصابة “البوليساريو”، أول أمس الجمعة، في قصر قرطاج على هامش انعقاد قمة “تيكاد 8″، في صفوف الفعاليات السياسية والمدنية والحقوقية والجمعوية بالمغرب، واصفين الرئيس التونسي بالانقلابي على الشرعية وعلى الأعراف الدبلوماسية.

وفي هذا الصدد، استنكر يوسف شيري، النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، هذه الخطوة العدائية الغريبة التي قام به رئيس الدولة التونسية باستقباله زعيم الميليشيا الانفصالية ضاربا عرض الحائط تاريخ العلاقات بين البلدين والعلاقة الطيبة التي تجمع الشعبين الشقيقين.

ووصف رئيس المنظمة الجهوية لشباب حزب التجمع الوطني للأحرار بدرعة تافيلالت خطوة الرئيس التونسي بالاستفزازية لمشاعر الشعب المغربي الذي يكن كل التقدير والاحترام للشعب التونسي الشقيق.

وزاد قائلا: “بهذا التصرف الغريب جعل قيس من تونس قنطرةً لجهات غريبة تمرر مواقفها الجبانة معتقدة أنها ستؤثر على قضيتنا الوطنية الأولى المستندة على حقائق تاريخية ودعم المجتمع الدولي”.

إقرأ أيضا :  بوانو يطلب استطلاع وضع الأطباء الداخليين‬

وأكد يوسف شيري، في بلاغ توصلت به جريدة هسبريس الإلكترونية، أن هذه “التصرفات ما هي إلا شطحات لن تنسي الشعب التونسي مواقف المغرب التاريخية تجاه بلدهم وشجاعة جلالة الملك محمد السادس حفظه الله الذي ما فتئ يدافع عن تونس، حيث سبق له أن استقر فيها مدة 10 أيام سنة 2014 لما تعرضت لعدة هجمات، وأكد خلالها الملك نصره الله دعمه المستمر لدولة تونس الشقيقة في أزماتها”.

ونوه عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار بموقف المملكة التي قررت عدم مشاركتها في قمة “تيكاد” الثامنة المنعقدة في تونس يومي 27 و28 غشت الجاري التي تحتضنها تونس، مثمنا مواقف الدول التي استنكرت حضور الكيان الوهمي وغياب المملكة المغربية.

الصحراء المغربية تونس

#شيري #يشجب #القرار #العدائي #للرئيس #التونسي

زر الذهاب إلى الأعلى